العراقعناوين الأخبارسياسية

ما حقيقة دخول البلد بـ”فراغ تشريعي” بعد 8 شباط؟

عراقنا نيوز / بغداد

اشار الخبير القانوني علي التميمي اليوم الثلاثاء، الى عدم وجود “فراغ تشريعي”، بعد تاريح 8 شباط، وذلك لوجود البرلمان والقضاء ومبدأ الفصل بين السلطات.

وقال التميمي في بيان تلقته “عراقنا نيوز ” ، ان “برهم صالح يستمر في أداء مهامه وفق المادة ٧٢ ثانيا من الدستور وقرار المحكمة الاتحادية ٥١ لسنة ٢٠١ الذي أكد استمرار رئيس الجمهورية في مهامه في حالة عدم انتخاب رئيس جديد”.

واضاف التميمي “الشيء الموجود هو شغور المنصب لرئيس الجمهورية وهو يسمى فراغ سياسي وخلافات سياسي” موضحا ان “فتح باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية من جديد يخالف المادة ٧٢ ثانيا من الدستور والمواد ٢و٣ و ٤ و٥ من قانون الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية حيث أن السقوف والقيود الواردة فيها هي غير قابلة للكسر الا بقرار من المحكمة الاتحادية او تعديل القانون ٨ لسنة ٢٠١٢”.

وبين التميمي ” هذا القرار تطغى علية الجوانب الإدارية أكثر من الدستورية والقانونية وهو قابل للطعن أمام المحكمة الاتحادية العليا لان المحكمة أجلت البت في دستورية احد المرشحين وبالتالي قرارها عطل جلسة يوم ٧ شباط وقرارها القادم سلبا أو إيجابا بترشيح زيباري هو الذي يتيح للمحكمة الاتحادية تحديد موعد التصويت على المرشحين المسجلين”.

هذا ولم ينجح مجلس النواب امس الاثنين، بعقد جلسة التصويت على انتخاب رئيس الجمهورية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى