العراقثقافية

كنوز سومر وبابل من قلب صحراء العراق إلى يد المقتنين على الانترنت

متابعات/عراقنانيوز

تكفي مئات دولارات لشراء لوح طيني سومري يعود لثلاثة آلاف سنة قبل الميلاد، على موقع “لايف أوكشنيرز” وجد طريقه إلى بريطانيا، ليصل بيوت المقتنين ببساطة تامة تعزز تهريب وتجارة الآثار العراقية المزدهرة أصلاً بفعل نقص حماية المواقع الأثرية والفساد.

يؤكد المدير في “تايمتيبل أوكشنز” حيث تعرض القطعة في مزاد علني بدءاً من 600 دولار تقريبا على أنها “ملكية سيد من ويست ساسيكس في المملكة المتحدة”.

 وكانت “جزءاً من مجموعة أخرى من الألواح المسمارية ملكية سيد من لندن قبل العام 1992″، بأن مؤسسته “تدرك بأن مشكلة القطع المهربة أمر واقع لكننا نبذل الكثير من المال والجهد لاستبعاد تلك الاحتمالات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى