عامة

بسبب كورونا.. 67 مليون طفل حرموا من اللقاحات

متابعات/ عراقنا نيوز

في غضون 3 سنوات، حرم 67 مليون طفل جزئيا أو كليا من لقاحات حيوية، بسبب تداعيات “كوفيد-19” ما أرجع العالم أكثر من عشر سنوات إلى الوراء على صعيد تطعيم الأطفال، حسب ما نبهت الأمم المتحدة.

فما بين 2019 و2021، وبسبب الضغوط التي تعرضت لها الأنظمة الصحية أو إجراءات الإغلاق المرتبطة بالجائحة “قُضي على أكثر من عقد من التقدم على صعيد تحصين الأطفال الروتيني وستشكل العودة إلى المسار الصحيح تحديا، حسبما شدد تقرير لليونيسيف الذي أثار تخوفا من مخاطر انتشار وباء الحصبة أو شلل الأطفال.

وقالت المنظمة التابعة للأمم المتحدة إن هذه التغطية تراجعت في 112 دولة، وبين العامين 2019 و2021 انخفض معدل تلقيح الأطفال في العالم خمس نقاط مئوية إلى 81% وهو مستوى غير مسبوق منذ 2008.

وفوت 67 مليون طفل لقاحات خصوصا في إفريقيا وجنوب آسيا، فيما لم يحصل 48 مليونا على أي جرعة على الإطلاق.

وقالت وكالة فرانس برس ان اللقاحات لعبت دورا مهما جدا للسماح للأطفال بالعيش حياة طويلة بصحة جيدة”، وكل “تراجع في نسب التلقيح يثير القلق”.

ويسمح تلقيح الأطفال بإنقاذ 4,4 مليون روح بشرية سنويا وقد يصل هذا العدد إلى نحو 5,8 مليون في حال توصل العالم بحلول 2030 إلى خفض عدد الأطفال المحرومين من اللقاحات الرئيسية بالنصف بحلول 2030، وإلى تغطية نسبتها 90% على صعيد اللقاحات الحيوية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى