سياسية

السوداني في مؤتمر بغداد الدولي الأول لمكافحة المخدرات: قضية المخدّرات باتت تهدد المُجتمعات وخطرها يهدد كيانات الدول

متابعات/ عراقنا نيوز

السوداني في مؤتمر بغداد الدولي الأول لمكافحة المخدرات: قضية المخدّرات باتت تهدد المُجتمعات وخطرها يهدد كيانات الدول

السوداني: نواجه حرباً معقّدة يتسلل فيها العدو ليفتك بأبنائنا ويدمر أسرنا ويفكك نسيجنا الاجتماعي

السوداني: حربنا مع المخدرات لا تقل ضراوة وخطراً عن حربنا التي انتصرنا فيها ضدّ الإرهاب

السوداني: تسلّح مجتمعنا بالقيم الأصيلة وتبنّى رفض هذه السموم التي تخرّب الحاضر والمستقبل وهذا موقف نفتخر به كعراقيين

السوداني: لم ولن نتساهل في مواجهة المخدرات، لا على المستوى القانوني ولا على المستوى الاجتماعي

السوداني: قواتنا الأمنية تتعامل مع الاتّجار بالمخدّرات ونقلها وكل من له يد بها، على أنه تهديد أمني وإرهابي

السوداني: أنشأنا مصحّات خاصة لعلاج ضحايا الإدمان والمخدرات، تتضمن الدعم الطبي والنفسي والاجتماعي لهم

السوداني: العراق شرّع قانون المخدرات والمؤثرات العقلية رقم 50 لسنة 2017، وكان نقلة نوعية على مستوى تحديد الأهداف والآليات والعقوبات

السوداني: تم تشكيل الهيأة الوطنية العليا لشؤون المخدّرات والمؤثرات العقلية، ومديرية شؤون المخدّرات في وزارة الداخلية، بالتعاون مع وزارتي العمل والصحة

السوداني: تحتضن بغداد أشقاءها العرب لتوحيد الجهود في مواجهة جائحة المخدرات والبحث في الإحصاءات والمعلومات المتوافرة عنها

السوداني: كرّسنا الجهود في ظل ستراتيجية وطنية لمكافحة المخدرات، للسنوات 2023- 2025، ضمن خطّة موسعة نحو عراقٍ خالٍ من المخدرات

السوداني: دور وسائل الإعلام والتعريف المجتمعي مهم وكذلك إسهامات المؤسسات الدينية والثقافية والتعليمية، للتوعية بمخاطر المخدرات

السوداني: لن ندّخر جهداً لمحاربة المخدرات، سواء على المستوى التشريعي أو الميداني، أو تهيئة الكوادر والعناصر المدرّبة والمحترفة للتصدي لها

السوداني: يستند الإرهاب في ركن من تمويله إلى المخدّرات، وتداولها يزدهر في ظل الإرهاب، والمخدرات والإرهاب، وجهان لجريمة واحدة

السوداني: نواجه المخدّرات على المستوى الداخلي، وضرورة التعاون الدولي والإقليمي عبر تبادل المعلومات والتنسيق لكشف شبكاتها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى