العراقعناوين الأخبار

الديلي ميل: الزقورات تنافس الاهرامات وجنوب العراق قد يكون وجهة سياحية عالمية

عراقنا نيوز/متابعة

اكد تقرير لصحيفة الديلي ميل البريطانية ان العراق يمكن ان يكون وجهة سياحية عالمية كبيرة وخصوصا مناطق جنوب العراق اذا تمت رعايتها بشكل افضل.

ونقل التقرير ، عن نجم البرامج السياحية والسفر مايكل بالين قوله إن ” الزقورات والمعابد في مناطق جنوب العراق والتي يبلغ عمرها 4000 عام تنافس اهرامات مصر مما يجعل العراق جنة سياحية “.

واضاف ان ” السياح سيزورون مدينة البصرة الجميلة جنوب العراق ويستكشفون الزقورات في البلاد وهذا الجزء الجنوبي يمكن ان يصبح جنة للسياحة إذا تمت إدارته والترويج له بشكل صحيح”.

واوضح التقرير ان ” البصرة هي موطن لمجموعة من القطع الأثرية القديمة ، بعضها يعود إلى 5000 عام وقد زار مايكل العراق مؤخرًا وانتج فيلما وثائقيا ، بعد أن قام سابقًا بإنتاج سلسلة من أفلام السفر”.

وتابع مايكل أنه ” يمكن أن يرى أجزاء من شمال العراق ، مثل كردستان ، تصبح “شبيهة بدبي” مع استمرار بناء ناطحات السحاب في مدن مثل أربيل ، والتي تضم أحد أكثر المطارات ازدحامًا في البلاد”.

وبين ان “هناك البصرة ، التي كانت ذات يوم مدينة جميلة مليئة بالقنوات وهذه المباني الخشبية الجميلة ذات الشرفات، فهي حساسة للغاية ومصنوعة بشكل جميل، ثم الزقورات في اور وهي مجموعة غير عادية من القطع الاثرية القديمة جدًا جدًا والتي يبلغ عمرها 5000 عام ، لكن لا يتم الاعتناء بها جيدًا حقًا ولا بد لي من قول ذلك في الوقت الحالي”.

واشار التقرير الى أنه ” وعلى الرغم من أن معظم الحكومات الغربية ، بما في ذلك المملكة المتحدة ، لا تزال تصدر تحذيرات السفر لجميع أو أجزاء من العراق ، إلا أن البلاد تزداد شعبية بين السياح، حيث تفتخر الدولة بستة مواقع مدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي ، بما في ذلك قلعة أربيل وبابل ، التي كانت ذات يوم عاصمة للإمبراطورية البابلية الجديدة منذ أكثر من 2500 عام”.

يشار الى أن ” العراق اجتذب اكثر من 107 الف سائح العام الماضي من دول بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة وتركيا والنرويج. وهو اعلى بثلاث مرات من 30 الفا الذين قدموا عام 2020 وفقا لهيئة السياحة العراقية كما ينجذب الآلاف من الزوار إلى البلاد حتى يتمكنوا من زيارة مدينتي كربلاء والنجف المقدستين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى