العراقعناوين الأخباراقتصادية

إثر انخفاض أسعار النفط.. ما مدى “حجم المخاطر” على العراق

عراقنا نيوز / بغداد
كشف الخبير الاقتصادي نبيل العلي، اليوم السبت، حجم المخاطر الاقتصادية على العراق في حالة انخفاض اسعار النفط العالمية، فيما توقع وصول إيرادات البلد لاكثر من 90 تريليون دينار.

وقال العلي ، إن “العراق لن يواجه خطرًا في تمويل الإنفاقات المالية بعد انخفاض النفط، إلا إذا انخفضت إيراداته دون 55 مليار دولار، وهذا لا يتحقق إلا إذا وصل سعر برميل النفط إلى ما دون 45 دولاراً لكل برميل”.

وأضاف، أن “مجموع الإيرادات ستصل لأكثر من 90 تريليون دينار نتيجة تغذية 55 مليار دولار (تقارب 80 تريليون دينار عراقي) من بيع النفط، وتضاف إليها إيرادات حكومية غير نفطية بأكثر من 10 تريليونات دينار”، مبينا أن”هذا هو حجم الإنفاق التشغيلي الحاكم للدولة، وما يزيد على ذلك يغذي موازنته الاستثمارية الخاصة بتنفيذ مشاريع التنمية والإنفاق التنموي والخدمي”.

وأوضح الخبير الاقتصادي: “حالياً وفق أسعار النفط اليوم فإن سعر البرميل النفطي بعد انخفاضه لعتبة 85 دولاراً، إلا أن الإيرادات المتوقعة ستكون بحدود 8.65 مليار دولار شهرياً وهي بذلك تتجاوز ما قيمته 12.5 تريليون دينار، في حين أن الإنفاق التشغيلي لا يتجاوز 7.5 تريليون دينار شهرياً”.

وتستمر مخاوف الشعب العراقي من الوضع الاقتصادي، وتزداد الترقبات حول معدلات أرتفاع وانخفاض أسعار النفط العالمية، والتي ستؤثر بشكل مباشر على رواتب الموظفين وتزيد من سوء الاقتصاد العراقي.انتهى$

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى