العراقعناوين الأخبارسياسية

أموال الوقف السني تسيل لعاب القوى السنية ويشعل صراعا بينها

عراقنا نيوز / متابعة
اكدت عضو مجلس النواب السابق جميلة العبيدي , الثلاثاء , ان الصراع المحتدم بين القوى السياسية السنية على منصب رئيس الوقف السني ليس من اجل المصلحة العامة, بل للاستحواذ على أموال الوقف, مشيرة الى ان الوقف السني فيه استثمارات وأموال وعقارات لاتقدر بثمن.

وقالت العبيدي, ان “الصراع بين الأحزاب السنية بشأن الاستحواذ على منصب رئاسة الوقف السني ليس بالجديد وانما متجذر منذ بداية العملية السياسية عام 2003 ” .

وأضافت ان “الوقف السني من المؤسسات التي تمتلك استثمارات كبيرة واموال وعقارات لا تقدر بثمن ولذلك فان الأحزاب السياسية تعد هذه المؤسسة من المؤسسات التي توفر لهم الأموال”.

وأوضحت ان “الصراع المحتدم بين القوى السياسية السنية على منصب رئيس الوقف السني ليس من اجل المصلحة العامة , بل للاستحواذ على أموال الوقف”, مشيرة الى ان “هذا الصراع سيستمر باستمرار المحاصصة المقيتة ولا حل الا بمجيء حكومة وطنية تعمل للصالح العام ”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى