العراق

أربيل تعلن خسائر وأضرار السيول

عراقنانيوز/العراق
أعلن محافظ أربيل أوميد خوشناو يوم الأحد أن السيول الجارفة التي تعرضت لها مناطق بالمحافظة جراء غزارة الأمطار الهاطلة منذ أمس لم تخلف خسائر بالأرواح.

وقال خوشناو في تصريح صحفي اثناء جولة له في المناطق المتضررة بالسيول، إنه بسبب هطول الأمطار منذ يوم أمس اجتاحت السيول عددا من المناطق، وألحقت ضررا بها، وبعدد من العجلات، منوها إلى أن السيول الحقت الضرر بالقرية الكورية، ومدينة (زيرين)، و(كرد جوتيار) غير أنه ولحسن الحظ لم تقع خسائر بالارواح.

وأشار إلى إنهيار عدد من المنازل في المناطق المتضررة، مردفا بالقول إن المحافظ وبالتعاون مع مؤسسة البارزاني الخيرية تقدم المساعدات العاجلة للمواطنين المتضررين.

وكانت الإدارة المحلية في محافظة أربيل عاصمة إقليم كوردستان، قد أعلنت تعطيل الدوام الرسمي اليوم الأحد لإزالة مخلفات سيول جارفة اجتاحت بعض مناطق المحافظة.

واجتاحت سيول جارفة، أمس السبت، مناطق سكنية شمالي محافظة أربيل بإقليم كردستان شمالي العراق، ما تسبب بفقدان طفل وغرق عدد من المنازل وتعطيل حركة السير.

وقال شهود عيان، إن السيول القادمة من طريق مصيف صلاح الدين شمالي محافظة أربيل إثر هطل كميات كبيرة من الأمطار تسببت بغرق المنازل الواقعة على امتداد سيرها وصولا إلى مجمع كوري السكني في أربيل.

وأضاف الشهود، أن حركة السير توقفت في مناطق شمالي أربيل، مشيرين إلى أن طفلاً على الأقل أصبح في عداد المفقودين بعد أن جرفته السيول بقوة على طريق مصيف صلاح الدين، ولم يتمكن أحد من إنقاذه.

وتناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر السيول التي أغرقت منازل في مناطق شمالي أربيل، وتسببت بتوقف تام لحركة سير المركبات.

من جهتها، أعلنت مديرية الأنواء الجوية والرصد الزلزالي بالإقليم، في بيان، أن “مدن وبلدات الإقليم شهدت هطول أمطار رعدية خلال 24 ساعة الماضية”، مشيرة إلى أن “محافظة السليمانية سجلت أعلى نسبة بلغت 11.5ملم فيما سجلت محافظة دهوك أدنى نسبة بمعدل قطرات”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى